Header Ads

النهر الكبير: حدود فينيقيا الطبيعية و ما أصبح يُدعى سوريا

Image may contain: mountain, sky, outdoor, nature and water

النّهر الكبير - نهر " الحريّة "
النّهر الكبير كان إسمه ( Eleutherus ( Ελεύθερος ومعناه "الحريّة ".
هو اليوم رسمياً الحدود بين لبنان و سوريا.
ولكن ليس منذ 1920 (تاريخ تأسيس دولة لبنان الكبير)،
بل على الأقلّ منذ زمن سترابو Strabo 63BC - 23 AD و كليوباترا Cleopatra 60BC - 39BC:
__
كتب Strabo في " 16:753 Geographies" ما يلي:
" ... Eleutherus, the river near by, which some writers make the boundary of the territory of Seleuceia on the side towards Phoenicia... "
أي أن النهر الكبير - نهر الحريّة كان يُعتبر الحدود الرسميّة التي تفصل فينيقيا عن ما أصبح يُدعى سوريا (و كانت يومها تحت الحكم السلّوقي).
أمّا المرّة الثانية التي يأتي بها سترابو على ذكر النّهر الكبير، فهي في " 16:754 Geographies" :
" ... the Eleutherus River one comes to Tripolis, which has taken its name from what is the fact in the case, for it is a foundation consisting of three cities, Tyre and Sidon and Aradus. Contiguous to Tripolis is Theuprosopon and Botrys ... "
و Theuprosopon كلمة يونانيّة تعني " وجه الله " و Botrys هي مدينة البترون.
__
ليس سترابو وحده من يوثّق أنّ النهر الكبير كان مُعترف به كحدود رسميّة، فسفر المكابيّين الأوّل يذكر ذلك أيضاً مرّتين:
1- Maccabees: 11:7 and 12:30
__
أمّا كليوباترا 69BC - 30BC Cleoparta ،
بعد تقرّبها من Antony، طلبت منه أن تحكم أراضي المشرق، وحدّدت بطلبها:
" جميع المدن جنوبي النّهر الكبير، إلّا صور و صيدا"
" all the cities on this side the river Eleutherus, Tyre and Sidon excepted "
وهذا موثّق عند " Josephus ، "The Jewish War, Book I, Ch. 18.
لماذا استثنت صور و صيدا ؟
لأنّ المدينتين كانتا مستقلّتين تحت حكم ذاتي، و هذا ما يثبته
Sirabe, B. XVI. p. 757,
وقد دامت هذه الحريّة حتّى عهد الإمبراطور أغسطس.
__
عند رسم الخريطة الحديثة للبنان الكبير وتأسيس الدّولة عام 1920، الإعتراف بالنّهر الكبير كحدود فاصلة بين لبنان و سوريا لم يكن إعتباطيّاً، بالرّغم من انزعاج الكثيرين من هذه الحقيقة.

No comments