Header Ads

وزير التربية يتراجع: ليلة العيد تعود إلى أصحابها

.انطلاقا من احترامه لجميع المكونات الإجتماعية والروحية، وحرصا منه على عدم توظيف هذا التدبير في أي مسار يسيء إلى الوحدة الوطنية، ونتيجة لردود الفعل غير المبررة تربويا، وعلى أمل التعويض عن أيام التعطيل في أوقات لاحقة، أعلن وزير التربية تراجعه عن قراره السابق القاضي ببدء عطلة الأعياد يوم الثلثاء في ٢٤ كانون الأول وإستبداله بالإثنين ٢٣ كانون الأول وذلك بعد ردة فعل كبيرة طالت هذا القرار الذي لم يحترم فيه وزير التربية ليلة عيد الميلاد وللمرة الأولى في التاريخ. نأمل أن يحترم الوزير جميع المكونات لاحقا من دون أي ردات فعل مستقبلية محقة.

No comments