Header Ads

المشنوق يحذر باسيل من الدم

وجه الوزير السابق نهاد المشنوق في بيان له تعليقا على أحداث بيروت البارحة تحية إلى الجيش اللبناني وقوى الأمن اللبنانية ملقيا اللوم على مؤلفو الحكومة ومشكليها في الأزمة النقدية الراهنة. وأسف المشنوق أن الفقراء أمس كانوا يتعاركون مع الفقراء أيضا في وسط بيروت. وطالب المشنوق بإنتخابات رئاسية مبكرة داعيا إلى تشكيل حكومة تكنوقراط محذرا الوزير جبران باسيل من أن يجد الدماء على يديه مطلقا عليه إسم "صهر الرئاسة" وذلك خلال أسبوع. وأكد أنه حذر من الدم الأسبوع الماضي وجدد تحذيره في هذا الأسبوع أيضا وأنهى كلامه بأن الحكومة ستتشكل من دون ثلث معطل و"من يعش يرى". 


ويأتي بيان المشنوق اليوم بعد أحداث دامية شهدتها بيروت أمس في صدامات بين عناصر قوى الأمن الداخلي ومحتجين أغلبيتهم الساحقة من طرابلس وعكار وكلام كثير حول صلة تيار المستقبل المستبعد اليوم من الحكم في ما جرى أمس. 

No comments