Header Ads

إسرائيل تسرع بضم الضفة وسط صمت عربي

ضم الضفة لإسرائيل: المخطط الأخطر على فلسطين سيرى النور العام ...
من احد بنود صفقة القرن ، السماح لإسرائيل بضم الضفة كاملة إلى داخل حدودها الجغرافية بما فيها غور الأردن و الحدود معه ، مقابل تحفيزات و مساعدات للفلسطينيين دونت في لائحة طويلة ..
نتانياهو مستعجل لتنفيذ بند الضم من جانب إسرائيل بينما شريكه في الحكومة غانتس يطلب منه التروي ، كون الصفقة تشمل على تقديمات للفلسطينيين لا قدرة لأحد الآن على تقديمها و السير بها .. نتانياهو طالب بضم ٣٠% من المساحة الآن و هي المساحة المتعلقة بالحدود مع الأردن ، مما اثار حفيظة ملك الاردن حليف الأمريكيين القديم ..
الإدارة الأمريكية غير مستعجلة على هذه الخطوة الآن لأسباب دولية و إن كان تيارا داخلها من المسيحيين الانجيليين يضغط في اتجاه الضم .. الحزب الديموقراطي و على راسه بايدن ، منافس ترامب القادم ، ضد عملية الضم و هذا ما يخيف نتانياهو من إمكانية خسارة ترامب للانتخابات الرئاسية القادمة مما يضع المشروع مجددا على الرف ..
أوروبا بكاملها غير موافقة و تهدد بعقوبات على إسرائيل ، مستشرقين يهود داخل إسرائيل يمانعون الضم كونه سيسبب حربا طويلة داخلية و استنزاف ، غانتس ضد الضم و حتى ترامب يدعو للتروي ..
اليوم موعد اعلان التشكيلة الإسرائيلية ، و في طيات بيانها الوزاري مشروع قدمه نتانياهو يدعو للتصويت الداخلي على مشروع بدء عملية الضم ..

كالعادة ، لا مواقف عربية باستثناء صرخة مخنوقة من ملك الاردن بقي صداها يتردد في صحاري الخليج 

No comments