Header Ads

عن نهاية شعب "وين ما بتزتو بيجي واقف" !



 اللبنانيين عبارة عن مجموعات قاعدة ب جورة ،

و الأصوات الطالعة من هل الجورة طاوشي الدني :
هيدا مع ايران و التاني مع السعودية ،
هيدا مسيحي و هيديك مسلم ، و في كم واحد شيوعي ،
الماروني ضد الروم و السني ضد الشيعي ،
و الماروني مع السني ضد الماروني الذي مع الشيعي ،
واحد مع اسرائيل و ناس ضدها للموت ،
واحد مقاومتو مزبوطة و التاني ما بدو مقاومة ،
واحد عميل للسوري و غيرو عملاء للذين ضد السوري ،
واحد علماني و التاني فيدرالي و الثالث بدو يقسم ،
ناس بدهم مناصفة و غيرهم بدهم مثالثة ،
في كم واحد بعدهم فينيقيين و غيرهم بشدو للعروبة ،
ناس ما بدا علاقة مع الشرق ،
و ناس معتبرا الغرب عدو اسرائيلي ،
في جزء قاسمين العرب قسمين و تابعين لقسم منهم ،
و غيرهم بيعتبرو روسيا شرقية و ما خصها ب أوروبا ،
حتى بين قطر و السعودية في ناس مقسومة ،
و السرقة و الفساد و التشبيح و التفشيخ جامع الكل ،
و انو اللبناني الله خلقو و كسر القالب ،
وين ما بتزتو بيجي واقف ، الا ببلدو دايما مبطوح ..
و مختلفين كلهم اي لبنان بدهم ،
و بيهربو إلى شعار " لبنان وقف للرب "
يعني شو ما يصير : الله الحامي
و كأنو الله ما عندو شي ، فاضي راضي للبنان ..
الان ،
تخايل حالك شي دولة خارج هل جورة ،
و بدك تحكي مع دولة او دولتين حدك و ما عم تقدر ،
لان العياط و الصراخ و الخبيط و اللبيط
الطالع من هل الجورة ،
ما بخليك لا تسمع و لا حدا يسمعك ..
احلى شي بتعملو انك تتفق مع كل الدول حواليك على
انكم تطموا الجورة و بمن فيها
و تعطوها تلزيمة لشي طرف فدائي بالو طويل أو اطرش ..
يعني قولكم " شرق أوسط من دون لبنان "
ما في مقومات للحياة ؟؟؟ ..

No comments