Header Ads

بوتين مستمر وأمريكا تعرض اللجوء على الرئيس الأوكراني !


 بوتين يعلنها "حان وقت الحرب وإنتهى وقت التفاوض" واي شخص سيوقفنا أو يحاول ذلك سيكون تحت مرمى اهدافنا وعلى جنود أوكرانيا العودة إلى منازلهم لأن الأمر سينتهي خلال ساعات. قصف روسي متواصل وخروج مناطق أوكرانية عديدة عن سيطرة النظام وتدمير لمراكز عمليات أوكرانية بينما القوات الأمريكية هناك لا تجرؤ على التدخل كما وان جو بايدن يدعو الرئيس الأوكراني للجوء إلى الولايات المتحدة الأمريكية. الرعب يدب الكلوم والناس يتهافتون إلى شراء المواد الغذاية ويختبؤون في الأقبية ولم يعد الأمر شرارة توتر والمفاجآت تتوالى. دقت ساعة الصفر، الجيش الروسي ينقض على مدن أوكرانيا وها هي روسيا تغزو الأراضي الأوكرانية وأكرانيا تعلن بأن كل حدودها تتعرض لهجمات روسية ولكن هل دخل القوات البرية الروسية وسقوط ضحايا في المدن الأوكرانية يعني أنها أقوى حرب في العصر الحديث وإلى أين أيها الدب الروسي ؟ 

وكان بوتين قد طلب من الجنود الأوكرانيين بإلقاء اسلحتهم على الفور والذهاب إلى ديارهم فالحرب ستحسم خلال ساعات محذرا أي ترد بالتدخل لأن روسيا سترد فورا وسيؤدي ذلك لعواقب لن يروها في تاريخهم فيما أعلن الإنفصاليون سيطرتهم على مدن أوكرانية وفرار الجيش الأكراني هناك فيما تتوالى التقارير عن سقوط مئات الجنود الأوكرانيين جرار القصف الروسي، هذا ووقفت رحلات جوية روسية من مطارات موسكو...

عندما جيش بكامله ينهار جراء قصف مطاراته و قواعده الاستراتيجية و العملانية ، و عندما قواعد الصواريخ و الطائرات الحربية تصبح خارج الخدمة،
لا ينفع ان تقوم سلطات البلاد بتوزيع سلاحا على المواطنين و لا ينفع تعليمهم كيفية صناعة المولوتوف ، بهدف تأخير سقوط العاصمة يوم او يومين ..
ان السلطة بذلك تضع حياة المواطن البريء على كف عفريت ،
و تصنع منه هدفا للمهاجمين دون تغيير اي نتيجة في صورة المعركة الكبيرة ..
حتى في ظل انحدارها نحو القعر ،
لم تستطع سلطات كييف توقيف ذهنية المتاجرة ،
فانتقلت إلى المتاجرة بمواطنيها العزل

No comments