Header Ads

بالصور: توقيف المناضل البيئي بول ابي راشد بسبب قطع الأشجار عام ٢٠١٥

تحرك اليوم عشرات الشبان بإتجاه نهر الكلب حيث يقوم التيار الوطني الحر بإنشاء مقر مركزي له على إحدى تلال الموقع بحجة التعدي على الآثار الموجودة في المنطقة. 
وهنا يؤكد التيار الوطني الحر بأنه حائز على رخص قانونية منتظراً مدة سنتين للحصول عليها وبأن الموقع المذكور بعيد كل البعض عن هذه الآثار التي يؤكد حرصه عليها مسغربا توقيت التحرك اليوم في هذا التوقيت المشبوه. بالإضافة إلى ذلك، برز إسم بول أبي راشد كأحد قادة هذا الحراك اليوم والذي رفض دعوة زيارة الموقع للتأكد من المعلومات المتداولة. 
Image may contain: 1 person, text
في بحث صغير حول هذا الإسم الذي يدعي حب البيئة والتي نؤكد بأنها خط أحمر سنحافظ عليه بدمائنا قبل أي كان، يبرز هذا الإسم كأحد أبرز المعتدين على الأشجار بحب موقع الليبانون ديبايت الذي نشر خبر في ١٥/١٠/٢٠١٥ مفاده بأنه تم إستدعاء بول أبي راشد للتحقيق معه من قبل فصيلة بعبدا التي قامت بتوقيف شاحنات كان تنقل حطبا مقطوعا في قطعة أرض من وادي الرهبان في بعبدا يديرها المدعو بول الذي أفاد بأنه يمتلك إجازة قطع أشجار منتهية الصلاحية ولكن عملية قطع الأشجار تمت قبل إنتهاء صلاحية هذه الرخصة علماً بأنه تبين عكس ذلك بعد فحص الحطب المنقول ليتبين بأن مقطوع حديثاً. 
وتم إخلاء سبيل المدعو بول ابي راشد بسند إقامة وإلزامه على تسوية اوضاعه القانونية وتجديد الرخصة التي تدوم لسنة واحدة فقط وتعتبر ملغاة حكما بعد إنتهاء هذه المدة. 
وهنا رابط الموقع والخبر كما الصور التي تؤكد صحة الخبر.  

No comments