Header Ads

بالتفاصيل: دخول مبنى الخارجية لم يحدث بالصدفة...

شاهد" متظاهرون غاضبون يقتحمون وزارة الخارجية ببيروت ويعلنوه "مقراً ...
٥ أشهر من الثورة ، بدءا من ١٧ تشرين ، و لم يتمكن الثوار من دخول وزارات و العبث بمحتوياتها و ربما حرقها كما استطاعوا ان يدخلوا اليوم ..
هل الحمايات الأمنية عن الوزارات رفعت قصدا ؟
أو ليس الثوار من دخل ، بل اعوان و ازلام الفاسدين ؟
ثورة مخترقة حتى العظم ..
مبنى وزارة الخارجية في الأشرفية يملكه تيدي رحمه الذي برز اسمه في الفيول المغشوش و هو في نزاع قضائي مع الدولة اللبنانية لاسترداده ..
بس هيك .. صدفة

No comments