Header Ads

الرئيس عون: لازم نترك التحقيق ياخد مجراه والحقيقة جايي !

 

أبرز ما قاله الرئيس عون عشية الذكرى السنوية الأولى لإنفجار ٤ آب: 
أحيي روح كل شهيد سقط في هذه المأساة الكبرى
من عمق وجداني أقول لعاصمتنا الحبيبة بيروت ستظهر الحقيقة وسينال كل مُذنب جزاءَه وستَنهَضين من جديد
أشعر بآلام الأهل والأصدقاء الذين فقدوا أحباءهم في الانفجار وأنا واحد من الذين فقدوا غالياً يومها
نعم للتحقيق النزيه الجريئ ولقضاء قوي عادل
نعم للقضاء القوي الذي لا يتراجع أمام صاحب سلطة مهما علا شأنه ولا يهاب الحصانات والحمايات من أجل تحقيق العدل ومحاسبة المتسببين بهذا الانفجار
التحدّي الذي يواجهه المحقق العدلي ومعه القضاء لاحقاً هو كَشف الحقيقة وإجراء المحاكمة وإصدار الحُكم العادل في فترة زمنية مقبولة لأن العدالة المتأخرة ليست بعدالة
-‏أشعر بآلام الأهل والأصدقاء الذين فقدوا أحباءهم في الانفجار، وأنا واحد من الذين فقدوا غالياً يومها -‏أشعر بغضبهم المشروع، وألمهم الذي ستزيده الأيام حدّة، إذا لم يشعروا بالقول والفعل، ومن خلال الإجراءات العملية، بأن المحاسبة قد بدأت، والمحاكمات ستقتصّ من المشاركين في التسبب بالانفجار


No comments