Header Ads

عبدو: حزب الله قتل شهداء الطيونة وعون أبرم الصفقات من أجل الرئاسة !


 إعتبر مدير المخابرات العسكرية السابق السفير جوني عبدو في حديث له عبر قناة "لب تالكس" مع الإعلامي ريكاردو الشدياق بأن لبنان سيوقع سلام مع اسرائيل وسيكون آخر بلد يقوم بذلك متأسفا بأن "إسرائيل" باتت تهمة في لبنان فقط دون سواه من بلدان العالم العربي. وأضاف عبدو بأن الرئيس السوري بشار الأسد قد يغير تحالفاته والعودة إلى الحضن العربي كما أكد بأن هناك علاقات كبيرة بين إسرائيل وإيران وبالتالي حزب الله مما يتجوب إتفاق "شيعي - اسرائيلي" حتمي في المستقبل لأن الدولة العبرية ترفض أن يكون هناك "سني" على حدودها. 

وهاجم عبدو الرئيس عون بإبرام صفقة مع حزب الله في مار مخايل لأجل الوصول إلى كرسي الرئاسة مقابل تغطيته لهم تماما كما فعل في معراب ومع الحريري لاحقا. 

هذا وأضاف عبدو بأن المسلمين السنة في لبنان اختاروا الحريري على السعودية بعد خصامه مع المملكة مضيفا بأن الحريري عائد بقوة إلى لبنان وسيتخذ قرارا يفاجئ العديد فيه. 

وفي أحداث الطيونة، أكد عبدو بأن القوات اللبنانية إستعادة دورها السيادي في هذه الأحداث ولكنها كانت "تمثيلية" وإن الشهداء الذين سقطوا كانوا برصاص حزب الله والجيش اللبناني مستغربا دخول حزب الله إلى عين الرمانة وسكوت حركة أمل عن كل ما حصل رابطا الحادثة بالقاضي بيطار الذي وصل إلى أمور خطيرة. 

واستغرب عبدو كيف سكت الجميع عن دخول وفيق صفا إلى العدلية ومن ضمنهم القاضي بيطار أيضا كما أكد بأن الأمريكيين يملكون معلومات هامة أدت إلى إنزال عقوبات بحق النائب جميل السيد الذي تربطه دعاوى قضائية مع عبدو في باريس. 

No comments