Header Ads

هل يعطِّل هادي مطر الإتفاق النووي ؟


 هادي مطر او حسن مغنية ؟

فيما ينشغل العالم بتسليط الاضواء على محاولة اغتيال سلمان رشدي و التركيز على فتوى دينية خمينية تعود لعام ١٩٨٩ اي قبل أن يولد هادي مطر الأمريكي ب ١١ سنة ،
تبرز معطيات جديدة تطرح اسئلة جديدة عن المنفذ :
- اولا ان محاضرة سلمان رشدي في City of Asylum قد نشرت في الصحف الأمريكية المختصة قبل ٧ اسابيع من موعدها و بالتالي كان الحضور يستوجب شراء تذكرة لدخول الموقع ،
فكيف استطاع حامل رخصة سوق مزورة باسم حسن مغنية شراء التذكرة عبر الانترنت ثم عبور المدخل شخصيا حيث يشرف عادة جهاز ال FBI الأمريكي على التحقق من خلفية الحاضرين خاصة في وضع محاضر مثل رشدي ؟
صورة هادي مطر الشخصية على رخصة سوق مزورة مرتبطة حكما داخل كمبيوترات ال FBI بحسابه الخاص على الفيسبوك و تلغرام ( تغيير الاسم لا يلغي الوجه الواحد ) :
- على تلغرام يتغنى باستطاعته عبور المرافقين سلفا
- و على فيسبوك صور الخميني و قاسم سليماني و يملك فقط ٦١ صديق ..
كيف استطاع هادي مطر توجيه ١٥ ضربة او طعنة تأخذ اكثر من ٢٠ ثانية دون ارباك او تصدي من احد ؟
صحيفة بوليتيكو ربطت بين الحديث عن اغتيال جون بولتون و محاولة اغتيال سلمان رشدي
و بين " المستفيد من تعطيل توقيع الاتفاق النووي "
و لكم التحليل .

No comments