Header Ads

مستيتا حزينة بخسارة ابنها روي القصيفي...

Image may contain: 1 person
لبست بلدة مستيتا في جبيل ثوب الحداد على وفاة ابنها البار روي القصيفي وذلك مساء أمس في محل الإطارات الذي يمتلكه روي مع شريك له وذلك بعد أن اصطدمت سيارة سيارة بأخرى على الأتوستراد في بلاط - جبيل فما كان من الأخيرة إلا واقتحمت محل روي اصطدمت به واحتجزت جسده بين الرفوف الحديدية ما أدى إلى مقتله على الفور. وحضرت فرق الدفاع المدني وعملت على انتشال جثة روي بواسطة معدات هيدروليكية خاصة. 
ويذكر بأن روي هو وحيد على ثلاث فتيات في عائلته ومعروف في بلدته بطيبة قلبه وحسن سيرته وحلوله للخير أينما وجد. 

No comments